خالد بوطيب.. الأسد العاشق لشباك الغابون (فيديوهات وصور)

كتب بواسطة على الساعة 14:46 - 10 أكتوبر 2017

مريم لحبيب (صحافية متدربة)
أصبح مهاجم المنتخب الوطني المغربي خالد بوطيب نجما لعشاق كرة قدم الوطنية، وذلك بفضل الثلاثية التي دونها في شباك منتخب الغابون، والتي كانت كفيلة بجعل المغرب يتصدر المجموعة الثالثة من التصفيات الافريقية المؤهلة إلى روسيا 2018، ويقترب من حلم المونديال.
بوطيب من مواليد 24 من أبريل 1987، بدأ مشواره الرياضي مع نادي “بانيول بونت”، ثم انتقل إلى “أزيس دو غارد”، حيث كان ضمن قائمة النادي التي استطاعت التأهل إلى الدرجة الثانية بالدوري الفرنسي، وذلك في موسم 2011/2012.
وفي صيف 2012، رحل بوطيب إلى نادي “إستريز”، وهناك تمكن من أن يخوض أول مباراة احترافية له، حيت حل بديلا للاعب لودفيتش غينيست، ضد فريق كليرمونت، ضمن منافسات كأس الرابطة الفرنسية، وانتهى اللقاء بهزيمة رفاق بوطيب بنتيجة 2/1، إلا أنها كانت تجربة مميزة في مسيرة “الأسد” بوطيب.
ومن “إستريز” انتقل بوطيب إلى فريق “جازيليك أجاكسيو” الفرنسي، وبقي هناك إلى حين انتهاء عقده مع الفريق، لينتقل إلى نادي “ستراسبورغ”، الذي يمارس في الوقت الراهن في منافسات دوري الدرجة الثانية الفرنسي، قبل أن يرحل صوب تركيا للعب بقميص ناديه الحالي، “ملطا سبور”.
بوطيب، الذي عاتبه الجمهور على الفرض الضائعة في مباراة مالي “المنحوسة”، قدم أوراقة كاملة، وسجل الهدف الأول والثاني والثالث ليهدي المغرب فوزا هاما على الغابون.
خالد بوطيب، في تصريح له عقب نهاية المباراة، أكد أنه يجب عليه تقديم كل ما يملك من أجل فوز الأسود في التصفيات الأخيرة، أمام منتخب ساحل العاج، خارج أرض الوطن.




 

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد