صفحة ودادية على الفايس بوك: ما حدث في الحسيمة لغز

كتب بواسطة على الساعة 1:15 - 4 مارس 2017

عصام أيت علي
فيروس الشغب يضرب مجددا الملاعب الوطنية، وهذه المرة في ملعب ميمون العرصي في الحسيمة، حيث رشق بعض أنصار شباب الريف الحسيمي جمهور الوداد الذي حل بالآلاف لمساندة فريقه.
وورد في صفحة الودادية: “ما حدث اليوم بالحسيمة عبارة عن لغز، بعد نهاية المباراة رشق بعض المحسوبين على الجمهور الحسيمي الحجارة على السيارات وممتلكات المواطنين”.
وأضافت الصفحة: “استمر الشغب في محيط الملعب بالرشق بالحجارة وتدمير ممتلكات المواطنين في ساحة كالابونيتا وتدمير زجاج السيارات وسرق كل محتوياتها داخلها والأمن طلق صفارات الإنذار من السيارات واستمر كمتفرج بدون تدخل”
يشار إلى أن الوداد انتصر يهدفين لواحد على شباب الريف الحسيمي، لحساب الجولة 20 من منافسات البطولة الوطنية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد