كان 2017.. “عقدة المغرب” تخيف المصريين

وكالات
يُفضل بعض نجوم الكرة المصرية السابقين، أن يواجه منتخب الفراعنة، جمهورية الكونغو، بدلاً من المغرب، في ربع نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا، المقامة في الغابون.
وتواجه مصر منتخب غانا، مساء اليوم الأربعاء (25 يناير)، في الجولة الثالثة من دور المجموعات، وتحتاج لنقطة من أجل حسم التأهل للدور الثاني.
وفي حال تعادل مصر، فإنها ستحتل الرتبة الثانية بالمجموعة الرابعة، وستواجه الكونغو الديمقراطية، متصدر المجموعة الثالثة، أما في حال فوزها، فإنها ستتصدر المجموعة، وستواجه حينها المغرب.
وتتفوق المغرب على مصر تاريخيا في تاريخ مواجهاتهما، حيث فازت المغرب 14 مرة، مقابل فوز مصر مرتين فقط، ويعتبر المصريون، المنتخب المغربي بمثابة “العقدة” لفريقهم.
وقال أحمد حسام “ميدو”، مدرب نادي وادي دجلة المصري، إنه يتمنى ألا يقع المنتخب الوطني، في مواجهة المغرب.
وكتب على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “أتمنى لو صعدنا لدور الثمانية، ألا نقابل المغرب، إنه فريق صعب ويلعب بنفس أسلوبنا، ويترك الاستحواذ للمنافس واللعب على المرتدات، الكونغو أسهل”.
من جانبه، قال فتحي مبروك، لاعب ومدرب الأهلي ومنتخب مصر السابق، في تصريحات صحافية، إن مواجهة فرق وسط القارة، أسهل لمصر من منتخبات شمال أفريقيا.
وكان آخر فوز حققه المنتخب المصري، على نظيره المغربي في كأس أمم أفريقيا عام 1986، بهدف طاهر أبوزيد.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق