بسبب دواء كانت تتعاطاه منذ عام 2006.. الحسناء شارابوفا تقع في فخ المنشطات

كتب بواسطة على الساعة 22:31 - 7 مارس 2016

Cc-HA3jWAAAHdwm
وكالات

بعد أن سادت التكهنات حول المؤتمر الصحافي الذي دعت إليه الحسناء الروسية ماريا شارابوفا من أجل الإعلان عن اعتزالها، ها هي تزف خبراً حزيناً بعض الشيء إلى عشاقها، حيث أعلنت أنها فشلت في اختبار المنشطّات خلال بطولة “أستراليا المفتوحة” للتنس.
وأظهر الكشف أن صاحبة الـ28 عاما سقطت في فخّ مادة الـ”ميلدونيوم” الموجودة في دواء كانت تتعاطاه منذ العام 2006، بسبب الإصابات المتكررة التي كانت تُعانيها.
وأوضحت المصنّفة أولى عالمياً سابقاً أنها لا تعلم بعد ما هي العقوبات التي ستخضع لها، لكنّها مستعدّة لمواجهة كلّ شيء، حيث قالت: “لقد فشلت في اختبار المنشطّات وأنا أتحمّل المسؤوليّة كاملة”.
وتابعت: “أنا آخذ هذا الدواء منذ أكثر من 10 سنوات، لكن يبدو أنّ مطلع العام الحالي، أصبحت هذه المادة ممنوعة وأنا لم أعلم بذلك، لقد وصلتني رسالة إلكترونيّة من الوكالة العالميّة لمكافحة المنشطات في شهر دجنبر لإخباري بالتغييرات”.
وتحتل الحسناء الروسية في الوقت الراهن المركز السابع في التصنيف العام، لكنّها لم تُشارك سوى في أربع مسابقات منذ بطولة “ويمبلدون” في يوليوز الماضي، بسبب إصابة تعرّضت لها في ذراعها.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق