الصالحي والرجاء.. هل هي بداية النهاية؟

كتب بواسطة على الساعة 1:35 - 27 ديسمبر 2015

salhi

عصام أيت علي

لم يكن ياسين الصالحي، لاعب الرجاء الرياضي لكرة القدم، ضمن اللائحة التي شاركت في المباراة التي جمعت فريقه بأولمبيك آسفي، مساء أمس السبت (26 دجنبر)، في ملعب المركب الرياضي محمد الخامس في الدار البيضاء.  
مصدر مطلع أكد لـ”كيفاش سبور”، أن قرار عدم استدعاء الصالحي يعود إلى المدرب رشيد الطاوسي، الذي رفض إشراكه في مباراة أمس أمام أولمبيك آسفي.
وعن إمكانية الاستغناء عنه، قال المصدر إن الصالحي ما زال لاعبا في الفريق الأخضر، وأنه سيكون في الحصص التدريبية، انطلاقا من يوم غد الاثنين (28 دجنبر).
عزيز الخياطي، مساعد مدرب الرجاء، رفض التعليق على غياب الصالحي، مبرزا أن الطاوسي هو من يقرر في اللائحة التي تدخل إلى رقعة الميدان.
وكان الموقع الرسمي للرجاء أكد أن الصالحي طلب من الطاوسي، في آخر حصة تدريبية جرت أول أمس الجمعة (25 دجنبر)، في مركب الوازيس، إعفاءه من مرافقة الفريق إلى فندق الإقامة، في حال إذا لم يكن ينوي الاعتماد عليه كأساسي في المباراة أمام آسفي.
وحسب المصدر ذاته فإن سلوك الصالحي يرفضه المكتب المديري للفريق جملة وتفصيلا، على اعتبار أن أي لاعب ينغي أن يكون رهن إشارة مدرب الفريق، صاحب القرار الأخير في اختيار التشكيلة الرسمية، ولا يحق لأي لاعب فرض قراراته أو الاختيار بين أن يكون أساسيا أو احتياطيا.
وأوضح الموقع الرسمي بأن المكتب المديري سيتخذ قرارا في حق ياسين الصالحي الأسبوع المقبل.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد